أهلا بكم في عالمي


عندما يصبح المدون قاتلا و القاتل مدوناً

بداية هذا الخبر كانت عند زيارتي لموقع قناة CNN الاخبارية و متابعتي لمقطع الفيديو الذي يتحدث عن القضية ثم تابعت الامر من خلال البحث على الانترنت.

كان الجو باردا كعادته في شهر شباط في ولاية كولورادو الامريكية لكن في المنزل 705 في منطقة وست بروم كانت النوافذ مفتوحة على غير العادة , و الجيران لم يرو صاحبة المنزل ليندا دام منذ ما يقرب الثلاثة اسابيع
و كانوا يسمعون ضوضاء موسيقا الحفلات عالية و يرون الشباب يغدون و يروحون.
و كانوا يشاهدون صديق تيس ابنة ليندا يتجول في سيارة الـAcura السوداء التي اشترتها لابنتها
ثم سرعان ما تغيرت الامور و بدأ الجيران يرون سيارات الشرطة تملئ المنطقة و المحققين يدخلون و يخرجون من المنزل ما الذي حدث ؟ علم الجيران ان جارتهم ليندا قتلت لكن كيف و لماذا ؟
بعد ايام كشفت الشرطة تفاصيل الحادثة لقد قتلت ليندا دام على يد صديق ابنتها و بعلم و مشاركة ابنتها
ففي الثالث من شهر شباط قام بريان غروف البالغ من العمر 17 عاما بخنق ام صديقته في غرفة نومها حتى فقدت وعيها ثم طعنها حتى الموت عدة طعنات في رقبتها و فمها .
كان سبب عملية القتل هذه هو ان تيس البالغة من العمر 15 عاما و صديقها بريان كانا يكرهان امها بسبب افراطها في شرب الكحول , بعد ان قام برايان بقتل ام صديقته احضر احد اصدقائه لمساعدته و نقلوها بحضور ابتها تيس و وضعوها في صندوق سيارة في الكراج, بعد ذلك استمرت حياة تيس و برايان بشكل عادي حيث عاشا معا في المنزل و اخذا يقيمان الحفلات إلى ان كشف امرهما بعد ثلاثة اسابيع .
رغم غرابة الجريمة التي حدثت إلا ان الغريب حقا هو انه كلا من تيس و صديقها برايان كانا يدونان و كل منهما عبر عن مشاعره و ما يدور في نفسه عبر مدونته الخاصة فكانا يدونان ما يجول في بالهما قبل ان يصبحا قاتلين و بعد عملية القتل بقيا يدونان
ففي الفترة قبل عملية القتل كانت مدونة تيس تعبر عن مزاجها المتعكر و عن محاولاتها لايقاف امها عن الشرب ففي التاسع عشر من شهر كانون الثاني كتبت في مدونتها :

“Current mood: discontent… Everyone knows the story of me and my mom… everyone knows how much I’ve tried to fix it my whole life… I could write a book about how confusing it is trying to please that woman… and trying to do whatever I can to get her to stop drinking.” Lyrics are quoted: “Smile, I’ma blow a hole in your neck…”

و في الرابع و العشرين من شهر كانون الثاني كتب برايان في مدونته :

“IF U WERE KILLED TOMORROW, I WOULDN”T GO 2 UR FUNERAL CUZ ID B N JAIL 4 KILLIN THE MOTHA (expletive) THAT KILLED U!”

و بعد ان تمت عملية القتل كانت تدويناتهما باسلوب و نفسية مختلفة
ففي 11 شباط كتب برايان في مدونته :

my baby…

I miss you,
i cant see you
touch you or feel you,
i wish it wasnt so,
but im so far away,
my heart has already broken,
cause i had to depart from you,
im here without you and i hate it,
where are you baby?
where is my love?
I wish you knew how much I love you,
I wish you knew how much I miss you,
I need you…

و بعد ساعات قليلة ردت تيس :

Baby I miss you too.
More than anything.
I hate you not being here,
And its hard to do everyday things without crying…
I miss you like crazy.
I love you baby.
We’ll be together soon!
I’m right here waiting for you baby.
Come home soon.
I love you.

و في 19 شباط كتب برايان في مدونته و قبل القبض عليه بأيام :

“i did things that i shouldnt have … / but i did them … /with my two hands … /i just want to drink a barrel of cyanide … to make this pain go away … its what i deserve for what i did … for those of you who dont know what i did/message me if you wish to know.”

القصة بمجملها غريبة ففتاة تساعد في قتل أمها ثم تمضي بقية الايام مع صديقها في المنزل
يقيمان الحفلات و يدعوان الاصدقاء و الام جثة هامدة ملقاة في الكراج
ثم يتضح ان القاتلين كانا يدونان كل ما يحدث معهما قبل و بعد الجريمة

رابط مدونة تيس :
http://www.myspace.com/harmonylala
رابط مدونة برايان :
http://www.myspace.com/blindian781

يمكنك متابعة تقرير الفيديو في موقع قناة CNN :
Murder in Colorado

يمكنكم متابعة القصة كاملة و بتفاصيل ادق على الروابط التالية :
Linda Damm Juergens murder
Murder, They Blogged
The Screams Painted on the Walls…

تمام كوجان في 12/03/2007
ُEmail : TammamKoujan@Gmail.com
يجوز نشر هذه المقالة أو أجزاء منها بشرط المحافظة على اسم الكاتب و ذكر المصدر

Comments on: "عندما يصبح المدون قاتلا و القاتل مدوناً" (2)

  1. الحمد الله
    قصة مروعة

  2. اهلا اخ وليد
    ضيفا عزيزا على المدونة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: